ويكي سياسة

الصفدي الأردني ..حرب غزة إبادة جماعية ونكبة ثانية واسرائيل تكذب !!

صرح وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي يوم الأحد في مؤتمر بالدوحة بأن اسرائيل تحاول تنفيذ أجندة طرد وتهجير الفلسطينيين من غزة إلى سيناء أثناء حرب غزة، وقال إن سياسية اسرائيل الحالية لا يمكن وصفها إلا بتعريف واحد بقانون الدولي وهو الإبادة الجماعية.

وعبر الصفدي عن استياءه من الأوضاع الإنسانية التي وصل إليها شعب غزة في الأيام الأخيرة من حرب غزة والتي طالت الضفة الغربية باعتبار الأردن تمتلك حدود مع الضفة الغربية واحتضنت الجزء الأكبر من المنكوبين الفلسطينيين في 48 بعد قيام اسرائيل.

وقال الصفدي إن إسرائيل خلقت موجة غير مسبوقة من الكراهية التي ستطاردها عبر الأجيال القادمة وقال:

“”ما نشهده في غزة ليس مجرد قتل الأبرياء وتدمير سبل عيشهم (على يد إسرائيل) بل جهد ممنهج لتفريغ غزة من شعبها”.

دمار البنية التحتية في غزة

وأردف الصفدي وقال:

“إن المطلب الأساسي الحالي هو إنهاء الحرب في غزة وهو طلب لا لبس فيه” ووصف حرب غزة وقال” حرب تقع ضمن التعريف القانوني للإبادة الجماعية”.

وحول الهدف المعلن عن حرب اسرائيل على غزة وصف الدمار العشوائي الهائل للبنية التحتية لقطاع غزة بالحجة الدامغة على كذب ادعاءات الجيش الاسرائيلي بتدمير حماس.

شاهد أيضًا: قبرص… اعتقال ايرانيين خططوا لتنفيذ هجمات على أهداف اسرائيلية !!

كما أشار الصفدي خلال كلمته عن الخلاف العميق بين وفد وزراء العرب ووزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن في واشنطن يوم الجمعة الماضي خلال المحادثات بين الطرفين والذي كان سببه الرئيسي الدعم العسكري الذي تقدمه الإدارة الأمريكية لإسرائيل ورفض الولايات المتحدة الدعوة إلى وقف إطلاق النار.

والجدير بالذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية استخدمت حق النقض الفيتو يوم الجمعة الفائت في مشروع قررا وقف إطلاق النار في غزة والمقدم من قبل الإمارات العربية المتحدة.

ويشار إلى أن حرب غزة تدخل شهرها الثالث بعد عملية طوفان الأقصى والتي أدت إلى مقتل أكثر من 1200 إسرائيلي واستشهاد أكثر من 17 ألف مدني فلسطيني في غزة جلهم من الأطفال والنساء.

المصدر
reuters

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى